حفل توقيع “كنت سفيرًا لدى السلطان” أحدث إصدارات دار نهضة مصر للنشر
On March 17, 2019 | 0 Comments
Abdelrahmansalah-AR

بحضور السيد أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية والسيد عمرو موسى وزير الخارجية الأسبق والسفير عبد الرؤوف الريدي والسفير عبد الرحمن صلاح

نظمت دار نهضة مصر للنشر حفل توقيع ومناقشة كتاب “كنت سفيرًا لدى السلطان” للسفير عبدالرحمن صلاح، آخر سفراء مصر بتركيا، وذلك بحضوركل من: السيد أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية، والسيد عمرو موسى وزير الخارجية الأسبق والأمين العام لجامعة الدول العربية الأسبق، والسفيرعبد الرؤوف الريدى.
الكتاب يحكي تفاصيل العلاقات المصرية التركية في الفترة من عام 2010 وحتى عام 2013، وتفاصيل أهداف وخطة تركيا في السيطرة على العالم الإسلامي، وطبيعة العلاقة الجيدة نوعًا ما في عهد الرئيس “مبارك”، ووقت المجلس العسكري وأشكال التعاون، ثم كيف ظهرت نوايا تركيا مع تولي الإخوان الحكم في مصر، وكيف تدهورت مع ثورة يونيو 2013 إلى حد طرد السفير التركي وسحب السفير المصري.
وبتلك المناسبة، صرحت داليا إبراهيم رئيس مجلس إدارة دار نهضة مصر للنشر قائلة: “هذا الكتاب المهم يضم تفاصيل دقيقة لا يعرفها إلا من عاش أحداثها لحظة بلحظة، ومن هنا جاء دورنا كدار نشر، حيث نحرص دائمًا على تأريخ أهم الأحداث في تاريخ مصر، وكشف كافة المشاهد الخفية لتلك الأحداث والحقب الزمنية حتى يستطيع المواطن العربى فهم كافة التحولات السياسية والاجتماعية التي تحدث في المنطقة. فالتاريخ جزء لا يتجزأ من واقعنا اليومي، ولهذا أخذنا على عاتقنا مسئولية وصوله إلى عقول شعوبنا بمنتهى الشفافية والموضوعية”.
وقد شهد الحفل عددًا من المناقشات في هذ الملف المهم وكشفًا للخبايا والأحداث المفصلية في العلاقة بين البلدين.

اترك تعليق